نجوم الفن والرياضة الذين لقوا مصرعهم منذ بداية القصف الروسي للعاصمة الأوكرانية كييف

القصف الروسي للعاصمة الأوكرانية كييف

بعض وسائل الإعلام العالمية كانت قد أعلنت مؤخراً وفاة بعض نجوم الفن ومنهم الصحفي والمخرج الأمريكي برنت رينو في قصف للقوات الروسية في أوكرانيا، وجاء هذا الخبر بعد حوالى أسبوع من وفاة الممثل الأوكراني باشا لي، لذا سوف نقدم لك قائمة بأبرز النجوم الذين لقوا مصرعهم منذ بداية القصف الروسي للعاصمة الأوكرانية كييف.

نجوم الفن الذين لقوا مصرعهم

المخرج الأمريكي برنت رينو

أفادت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية عن مقتل الصحفي والمخرج الأمريكي برنت رينو Brent Renaud على يد القوات الروسية في بلدة إيربين، إحدى ضواحي العاصمة الأوكرانية كييف، وأصيب رينو في رقبته ولقي مصرعه بعد تعرضه لقصف روسي أثناء عمله يوم الأحد.

حيث كان يجمع المواد اللازمة لإعداد تقرير عن اللاجئين عندما تم استهداف سيارته عند نقطة تفتيش في إيربين، خارج العاصمة الأوكرانية كييف، وقالت وزارة الداخلية الأوكرانية إن المنطقة تعرضت لقصف مكثف للقوات الروسية في الأيام الأخيرة.

الممثل الأوكراني باشا لي

لقي الممثل والمقدم التلفزيوني الأوكراني باشا لي Pasha Lee مصرعه جراء قصف روسي بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف، وفقًا لتقارير وسائل الإعلام العالمية، حيث توفي باشا لي -البالغ من العمر 33 عامًا- الأسبوع الماضي في إيربين.

إحدى ضواحي العاصمة الأوكرانية كييف، وكان الممثل قد انضم إلى قوات الدفاع الإقليمية التابعة للقوات المسلحة الأوكرانية الأسبوع الماضي للدفاع عن بلاده، وفقًا لما جاء في منشور على فيسبوك من مهرجان أوديسا السينمائي، والذي أبلغ أيضًا عن وفاة النجم.

نجوم الرياضة الذين لقوا مصرعهم

أعلن الاتحاد الدولي للاعبي كرة القدم عن وفاة لاعبين أوكرانيين في الدفاع عن بلادهم بعد الغزو الروسي، وهما فيتالي سابيلو ودميترو مارتينينكو لقيا مصرعهما في أوكرانيا، ليصبحا بذلك أول ضحايا كرة القدم في البلاد.

وكشفت صحيفة دايلي ميل أن فيتالي سابيلو -حارس مرمى فريق كارباتي لفيف- توفي بعد انضمامه إلى الجيش الأوكراني وهو يدافع عن العاصمة كييف، في حين توفي مارتينينكو بعد أن أصابت القنابل الروسية منزله في مبنى سكني بالعاصمة.

كما كشف موقع فوكس نيوز مقتل المتزلج المحترف يفين ماليشيف -البالغ من العمر 19 عامًا- في القتال، وأعربت هيئة الرياضة عن خالص تعازيها لوفاته بعد انضمامه لقوات الجيش الأوكراني، وكان اللاعب، البالغ من العمر 20 عامًا، جزءًا من فريق الناشئين في بلاده، لكنه توقف مؤقتًا قبل عامين لقضاء خدمته العسكرية في الجيش.