تفاصيل وفاة ابن كريستيانو رونالدو وجورجينا رودريجز بعد لحظات ولادته

وفاة ابن كريستيانو رونالدو وجورجينا

نشر نجم الكرة البرتغالية كريستيانو رونالدو بياناً على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي، أعلن به خبر حزين للجمهور، بوفاة ابنه الرضيع بعد لحظات من ولادته، وأعلن في البيان الموقع منه ومن جورجينا رودريجز استقبال ابنته، بعد ولادة جورجينا لطفلين توأم اليوم، وطلب من الجميع احترام خصوصية العائلة وحزنهم في الوقت الراهن، ووجها رسالة حزينة إلى ابنهما المتوفي.

فاصيل وفاة ابن كريستيانو رونالدو وجورجينا رودريجز

قال كريستيانو رونالدو وجورجينا رودريجز في رسالتهما عقب وفاة ابنهما واستقبال ابنتهما: “ببالغ الحزن نعلن وفاة طفلنا.. إنه أكبر ألم يمكن أن يشعر به أي والد.. فقط ولادة طفلتنا تمنحنا القوة لنعيش هذه اللحظة ببعض الأمل والسعادة.. نود أن نشكر الأطباء والممرضات على كل الرعاية والدعم المقدمين.. لقد دُمرنا ونطالب بالخصوصية في هذا الوقت الصعب للغاية.. ولدنا، أنت ملاكنا.. سنحبك للأبد”.

وكان كريستيانو رونالدو قد فاجأ الجمهور في أكتوبر الماضي عن حمل حبيبته جورجينا رودريجيز في طفلين توأم، ليعلن بذلك انتظاره لطفليه الخامس والسادس، بعد أن أنجب الثنائي 4 أطفال مسبقًا.

وحرص رونالدو وجورجينا وقتها على نشر صورة حديثة لهما وهما يحملان صورة للسونار الذي يظهر الطفلين التوأم في شهور الحمل الأولى، وعلق الثنائي على الصورة وقالا: “سعداء لنعلن أننا نتوقع توأم، قلوبنا مليئة بالحب، لا يمكننا الانتظار لرؤيتهما”.

كما نشر كريستيانو رونالدو مقطع فيديو قصير في شهر ديسمبر الماضي ظهر فيه أبنائه الأربعة وهم يمسكون ببالونتين، وقام اثنين منهما بفقعهما، لتخرج منهما قصاصات باللونين الزهري والأزرق، ليتبين أن جورجينا وكريستيانو سوف يرزقان بتوأم صبي وفتاة.

وعبر أبناء كريستيانو وجورجينا عن مدى سعادتهم بعد معرفتهم بأنهم سوف يستقبلان قريبًا شقيقين توأم، صبي وفتاة، وظلوا يقفزون بجوار الهدايا التي تم إهدائها للأبوين بعد معرفة الخبر السعيد، قبل أن يعلن اليوم وفاة ابنه واستقبال ابنته.