منة عرفة تعود لطليقها محمود المهدي بعد أشهر قليلة من انفصالهما الثاني

منة عرفة تعود لطليقها محمود المهدي

منة عرفة، الفنانة المصرية الشابة، أعلن محمود المهدي زوجها السابق خبر عودته إليها بعد ما يقارب شهرين من انفصالهما، وفاجأ متابعيه على حسابه بانستقرام قائلاً: “الحمد لله انا ومنة رجعنا ولا عزاء للحاقدين”، وأثار خبر عودة محمود المهدي لمنة عرفة جدلاً على مواقع التواصل، بسبب انفصالهما وعودتهما المتكررة في الفترة الماضية، حيث أنها المرة الثالثة التي يعلن بها الثنائي عودتهما بعد انفصال مرتين في فترة قصيرة.

منة عرفة تثير الجدل بعودتها لطليقها محمود المهدي

لم تعلق منة على خبر عودتها لمحمود المهدي، ولم تنشر أي تعليق أو تأكيد للخبر الذي أعلنه محمود المهدي، رغم نشاطها على حسابها بانستقرام، واحتفلت بعيد ميلادها وبعيد الفطر اليوم، من خلال جلسة تصوير جديدة نشرتها عبر حسابها بانستقرام، ووجهت التهنئة إلى نفسها في هذه المناسبة، ولم ترد على تساؤلات الجمهور حول عودتها لمحمود المهدي.

وكانت منة عرفة قد تحدثت الشهر الماضي عن تفاصيل طلاقها من محمود المهدي، وقالت إنها ما زالت تحبه وتكن له كل احترام وحب، وأكدت أنها لا تكرهه وما زالت تتواصل معه رغم انفصالهما، وقالت إنها تزوجته لمدة عام واحد، وان الانفصال الأول لم يكن رسمياً بينهم، وكشفت مفاجأة بحديثها أن إجراءات الطلاق لم تنتهي رسمياً حتى الآن رغم إعلان طلاقهما مؤخراً، وكشفت إنها ما زالت في إجراءات الطلاق لأنها ليست سهلة بالنسبة لهما، ولم تتحدث عن محاولاتهما للعودة.

وكان محمود المهدي قد نشر خبر انفصاله الثاني عن منة عرفة في شهر مارس الماضي على انستجرام وكتب وقتها : “تم الانفصال والحمد لله على كل شيء وربنا يوفقها ويوفقني”، دون الكشف عن سبب الانفصال حتى الآن، وعاد وكتب محمود المهدي بعد ذلك: “ربنا اللي بيرزق العبد، عمرها ما كانت في يد حد، وضد الفساد حتى لو فضلت لوحدي بس ربنا معايا، الحمد لله”.