“اختفيت حفاظاً على تاريخي” .. ميرنا وليد تكشف أسباب غيابها عن الساحة الفنية

ميرنا وليد، الفنانة المصرية، تحدثت خلال مقابلة لها مع برنامج إنسايدر بالعربي عبر شاشة تليفزيون “دبي”، وكشفت عن سَرّ اختفائها مؤخراً عن الدراما والسينما، حيث أرجعت سبب هذا الاختفاء لرغبتها في الحفاظ على تاريخها الفني الذي قدمته على مدار سنوات طويلة.

ميرنا وليد تكشف أسباب غيابها عن الساحة الفنية

قالت ميرنا وليد خلال اللقاء إنها يعرض عليها الكثير من الأعمال ولكنها لا تقبل الكثير منها بسبب أنّ الدور إمّا يكون مكرراً تَمّ تقديمه مؤخراً أو دون المستوى أو لا يُقَدّم جديداً إليها.
وأشارت وليد إلى أنّها ستعود بعملين فنيين قريباً، كاشفة أنّ أحدهما يدور في عالم ما وراء الطبيعة، فيما العمل الآخر سيكون تاريخياً يشبه كثيراً أعمال “ألف ليلة وليلة”.
وأضافت ميرنا أنّ عملها “ألف ليلة وليلة” بُذِلَ فيه مجهود كبير جداً ومختلف وجديد، حيث ستكون الشخصية في كِلا العملين مختلفة عن بعضهما كلياً وسيراها الجمهور بشكل جديد عليهم.

وأوضحت ميرنا أنّها مِن الشخصيات التي لا تُحِبّ المغامرة في العمل الفني، حيث إنّها غَيورة على أعمالها، ولذلك تَحرص على الابتعاد كثيراً ثم تعود بأعمال جميلة، وكان آخر أعمال ميرنا وليد، مسلسل قيد عائلي، مع الفنان عزت العلايلي، وسيمون، ومحمد محمود عبد العزيز، وميرهان حسين، وإنتاج شركة فنون مصر.

وكان أحدث ظهور للنجمة المصرية خلال تكريمها فى المهرجان الفرنسي للأفلام القصيرة جداً في دورته الـ24، حيث أقيم الحفل الختامي في الجامعة البريطانية بالقاهرة بحضور نخبة كبيرة من نجوم الفن الذين تم تكريم عدد كبير منهم، أبرزهم النجمة بسمة، والفنان أحمد مجدي الذي تسلم درع تكريمه والده المخرج مجدي أحمد علي.

زر الذهاب إلى الأعلى