بعد النجاح الساحق للجزء الأول .. صناع مسلسل “البيت بيتي” يمهدون لجزء ثانِ

مسلسل “البيت بيتي”، تم الأنتهاء من عرض حلقاته على منصة شاهد، حيث نال إشادات واسعة من قبل قطاع كبير من الجمهور على مدار الأسابيع الماضية التي عرض خلالها، وبالرغم من أن صناع المسلسل لم يعلقوا حتى الآن حول مدى إمكانية تقديم جزء جديد من العمل، إلا أن الجمهور بات يطالبهم بهذا الأمر.

صناع مسلسل “البيت بيتي” يمهدون لجزء ثان

خلال الحلقة الأخيرة مهد صناع العمل للتحضير لجزء ثان منه بعد النجاح الساحق للجزء الأول، فبعد حل معظم الألغاز التي كانت تخص القصر الملعون الذي ورثه بينو أو شوقي الذي يجسد دوره مصطفى خاطر.

ظهرت الفتاة الصغيرة التي سبق وظهرت في الحلقات السابقة؛ ظهرت مجددًا في اللحظات الأخيرة من المسلسل لتربك الجمهور وتفتح مجالًا لوضع تفسيرات جديدة، وألمح من خلالها صناع المسلسل إلى إمكانية تقديم جزء جديد من المسلسل تنكشف من خلاله قصة الطفلة الصغيرة.

كذلك ترك صناع العمل الجمهور في حيرة بسبب ظهور وشم ورقة الشجر بشكل مفاجئ على ظهر ياسر الذي جسد دوره محمد أوتاكا؛ إضافة إلى ظهور الطفلة هنا زهران في الحلقة الأخيرة ليتضح أنها شبح.

دون معرفة قصتها أو سبب ظهورها بعد فك لغز القصر والكشف عن الجرائم التي وقعت به، إضافة إلى إمكانية ارتباط فكرة الوشم مع الحلق التي ارتدته الطفلة، والرسمة التي رسمها الطفل الذي جسد دور ابن كريم محمود عبد العزيز وأثارت قلق والده بالأحداث.

تفاصيل  مسلسل “البيت بيتي”

مسلسل “البيت بيتي” بطولة كريم محمود عبد العزيز ومصطفى خاطر ومحمد محمود عبد العزيز وعلا رامي وميرنا جميل ومحمد أوتاكا ومحمود حافظ وسليمان عيد وغيرهم، وتأليف أحمد عبد الوهاب وكريم سامي وإخراج خالد مرعي.

ودارت أحداث المسلسل حول شخصية بينو الذي يعود إلى القاهرة من أجل تسوية ميراثه، ولكن سرعان ما يصاب بالصدمة عند معرفته بأنه قد ورث قصرًا فخمًا وبعد أن يذهب للعيش فيه يلتقي بالصدفة بكراكيري ويتعرض الثنائي للعديد من المواقف المرعبة التي تجعلهما يقرران البحث حول حقيقة القصر.

مسلسل “البيت بيتي” نال إشادات واسعة من قبل قطاع كبير من الجمهور على مدار الأسابيع الماضية التي عرض خلالها، وتصدر الترند مع كل حلقة، كما عبر الجمهور عن مدى افتقادهم للعمل وأبطله مع عرض الحلقتين الأخيرتين.

زر الذهاب إلى الأعلى