أخبار النجوم

كريس روك يعلق على اعتذار ويل سميث له بفيديو ساخر

واقعة صفع ويل سميث لكريس روك في حفل الأوسكار2022 ، عادت لتتصدر مواقع التواصل الأجتماعب مجدداً،  بعد نشر ويل سميث لفيديو جدد به اعتذاره إلى كريس روك، وقال سميث إنه حاول التواصل مع كريس روك بعد الواقعة من أجل الاعتذار إليه مباشرة.

كيف علق كريس روك على اعتذار ويل سميث

كريس روك، لمح إلى اعتذار ويل سميث في عرضه الكوميدي الأخير، ونقلت مجلة “بيبول” تعليقات كريس روك قبل صعوده إلى المسرح، وقال في رد فعله على تجدد الحديث عن واقعة تعرضه للصفع: “الجميع يحاول أن يكون ضحية، إذا ادعى الجميع أنهم ضحية فلن يسمع أحد الضحايا الحقيقيين.. حتى أنني تعرضت للصفع من قبل سوج سميث وذهبت للعمل في اليوم التالي، لدي أطفال.”

اعتبر البعض حديث كريس روك بمثابة رفض لاعتذار ويل سميث إليه، خاصة أنه تجاهل الأمر ورفض الحديث مباشرة عن الاعتذار أو عن الواقعة، واستمر في تحاشي ذكر إسم ويل سميث بشكل مباشر، مكتفياً بالإشارة إليه بلقب “سوج سميث”.

وجاء ذلك بعد حديث كريس روك لأول مرة عن الواقعة في عروضه الكوميدية الأخيرة، وعلق بسخرية قائلاً: “نا لست ضحية..نعم هذا يؤلم، لكنني تخلصت منه وذهبت إلى العمل في اليوم التالي، وأنا لا أذهب إلى المستشفى من أجل قص الورق”.

من جانبة، كرر ويل سميث اعتذاره لكريس روك في فيديو نشره مؤخراً على انستقرام، وقال به: “أنا أكره أن أخذل الناس، وهذا مؤلم، يؤلمني نفسيا وعاطفيا عندما أعرف أنني لم أرتق إلى مستوى صورة الناس وانطباعهم عني، أحاول أن أكون نادما دون أن أخجل من نفسي”.

وتابع سميث: “آسف على ما حدث وأقدم اعتذاري لأولادي وعائلتي وأيضا للمرشحين لجوائز الأوسكار في هذه الليلة والذين مرت جوائزهم ولم يلاحظها أحد بسبب ما حدث وشعور المشاهدين بالذهول، ومن المؤسف أنني سرقت هذه اللحظات منهم، أنا آسف حقا وربما الأسف ليس كافيا”.

تفاصيل واقعة ويل سميث وكريس روك

الواقعة المشار إليها حدثت بعد أن سخر الممثل الكوميدي كريس روك من زوجة ويل سميث، جادا بينكيت سميث، عندما اعتلى المسرح لتقديم أوسكار لأفضل فيلم وثائقي، قال إنه كان يتطلع إلى رؤية جادا سميث في فيلم  “G.I. Jane” في إشارة للدور الذي قدمته ديمي مور ساخرًا من شعر جادا سميث.

وهو ما أفقد ويل سميث أعصابه وصعد على خشبة المسرح وصفع كريس روك على وجهه محذرًا إياه ألا ينطق باسم زوجته مرة أخرى، وهو ما ترك هوليوود في مواجهة لحظة أذهلت جمهور مسرح دولبي والمشاهدين في المنزل، بل وحتى حول العالم.

مقالات ذات صلة