حورية فرغلي ترد على الجدل المثار حول أغنية القطة السافلة..”لا توجد ألفاظ خارجة”

حورية فرغلي، النجمة المصرية، قررت الرد على الجدل المثار حول أغنيتها الأولى التى تحمل عنوان “القطة السافلة”، وجاء رد الفنانة المصرية بإعتذار رسمي، وأكدت أنها لن تكرر تجربة الغناء مرة أخري، وأشارت أنها لن تبادر بطلب حذف الأغنية المثيرة للجدل حتى لا تتسبب في خسائر لمطرب المهرجانات “جيفارا بابلو”.

حورية فرغلي تدافع عن أغنية القطة السافلة

قالت حورية فرغلي خلال لقائها ببرنامج “ET بالعربي“ إن هناك من قال إنها بتلك الأغنية تمحي تاريخها الفني، مؤكدة على أن كلمات الأغنية لا تحمل أي نوع من أنواع الإيحاءات الجنسية كما يعتقد البعض، مردفة: “أنا واحدة بكلم قطة وفار إيه ممكن أقوله؟!”.

وأكدت النجمة المصرية استحالة حذفها للأغنية من موقع “يوتيوب” حتى لا تتسبب بخسائر لجيفارا، قائلة: “أنا حسيت إن ممكن اسمي يخلي ناس تكون عايزة تسمع الأغنية فتنجح، أنا مش ندمانة إني عملتها ومش زعلانة لإني مقلتش حاجة خارجة”.

وقال جيفارا بابلو: “الموضوع الأغنية عبيطة جدا وتافهة جدا.. والناس لو سمعت الكلام هتلاقي مفيش كلام خارج، وإنها أغنية عادية ومتستهلش كل ده”.

حورية فرغلي عن خلافاتها مع نجوم الوسط الفني

قالت حورية فى تصريحاتها إنها كانت على علاقة جيدة مع زميلها الفنان مصطفى شعبان والتقت به أكثر من مرة في رحلات الحج، وعرض عليها في إحدى المرات المشاركة معه في مسلسل “دكتور أمراض نسا”.

ووافقت على المشاركة، ولكنها اكتشفت بعد التعاقد على تغيير إسم المسلسل والذي أوحى إلى وجود بطل واحد فقط في المسلسل، وهو ما اعتبرته تهميش لها، بالإضافة إلى أنه لم توضع صورها على دعاية وبوسترات المسلسل.

وقالت حورية فرغلي إنها تحدثت وقتها مع الشركة المنتجة للمسلسل ولكنها لم تستجب لطلباتها، لذلك قررت تجنب الحديث مع مصطفى شعبان، وتحدي الشركة المنتجة بوضع بوسترات وإعلانات في الشوارع لنفسها من نفقتها الخاصة.

كذلك رفضت استلام مستحقاتها المالية من المسلسل في نهاية التصوير، وأخبرت المنتج أنها لا تعتبر المسلسل من قائمة أعمال مسيرتها الفنية، وكانت غاضبة بسبب مخالفة التعاقد معها.

وأضافت حورية فرغلي إنها قابلت مصطفى شعبان أكثر من مرة بعد تلك الواقعة، ولكنهما لم يتحدثا معاً، واستمرت القطيعة بينهما لفترة، قبل أن تحصل بعدها على جائزة أفضل ممثلة من أحد المهرجانات، وفوجئت باستلامها الجائزة من مصطفى شعبان، وهو الأمر الذي أعاد علاقتهما وتحدثا مجدداً بعد تلك الواقعة.

فى سياق متصل، تحدثت حورية عن علاقتها بمحمد رمضان، وقالت إنها ساندته في بداياته في فيلم “عبده موتة”، ورفضت الحصول على أجر، وشعرت إنها تريد مساندته لأنها كانت أكثر نجومية منه في تلك الفترة.

وأشارت إلى أنه تواصل معها بعد خضوعها لعمليات جراحية في أمريكا مؤخراً، وسألها عن حقيقة غضبها منه، وهنأته على أعماله الأخيرة وعرضت عليه المشاركة في أعمال جديدة معه.

مقالات ذات صلة