و رحل عنا ابراهيم نصر .. مبدع الكاميرا الخفية

رحل الفنان القدير إبراهيم نصر، حيث توفى صباح اليوم الثلاثاء عن عمر ناهز 70 عاما، وشيع الجثمان من كنيسة المرقسية القديمة بالأزبكية واشتُهر الراحل من خلال برنامج الكاميرا الخفية الذي اعتاد تقديمه في شهر رمضان لعدة سنوات الذي امتع فيه ذكرياتنا بالضحكة و الابتسامة.

ولد نصر عام 1950 في القاهرة لأب صعيدي من محافظة أسيوط، وبرزت موهبته الكوميدية في سن صغيرة عندما كان يقلد أقاربه. وفي مراحل التعليم المختلفة كان يبرز حبه للتمثيل، علما أنه حصل على ليسانس الآداب عام 1972.

وبدأ حياته الفنية كمونولوجيست، وشارك في برامج الأطفال، ثم قدم أعمالا تلفزيونية منها “الزمن المر”، و”حكاية لها العجب”

واشتهر ببطولة أشهر برنامج للمقالب وكان بعنوان “الكاميرا الخفية” ثم تطور في البرنامج وقام بدور “زكية زكريا”.

شارك الفنان الكوميدي إبراهيم نصر في العديد من الأعمال الفنية من تليفزيون ومسرح وسينما، منذ بداية عمله بالمجال الفني عام 1976، ومن أعماله الفنية: (لهيب الانتقام – مستر كاراتيه- أولى ثانوي – غراميات سايس – الصاغة – شمس الزناتي – زكية زكريا في البرلمان – إكس لارج – بيت بلا حنان – قهوة المواردي – الاحتياط وراجب – كاميرا إبراهيم نصر – زوبه سات – مطلوب مجرمين فوراً – الكهف)، وغيرهم العديد من الأعمال.

«زمايل عمري في الشركة.. مليش غير حبكم تركة.. في آخر عمري وحداني ومالي من الدموع بركة.. زمايل عمري في الرحلة بكل لغات الكون باي باي.. أنا هنا أهو في مكان أحلى.. أبقوا أفتكروني لو سمحتم».. كلمات رثاء شهيرة لـ«عزمي» تلك الشخصية الشهيرة التي قدمها الفنان إبراهيم نصر ، في واحدة من أهم أعماله السينمائية “أكس لارج” والتي أبكت الجميع حينها خلال مشاهدته للفيلم نظرًا لتعلقهم بشخصية (الخال)

  وداعا ابراهيم نصر.. وداعا يا من رسمت الضحكة على وجوهنا دون ان تخدش حياءنا واكتر واحد أجتهد واحترم ذكاء المشاهد.

اقرأ أيضا