محمد منير يصرح في حفلته بالأوبرا “كورونا غضب من ربنا”

أحيا الكينج محمد منير حفلة في أجواء رمضانية علي مسرح النافورة بدار الاوبرا

أحيا الفنان محمد منير حفلة غنائية علي مسرح النافورة بالأوبرا و صرح للجمهور بشعورة أن “إنتشار كورونا غضب من ربنا”.

وقد صعد الفنان محمد منير علي خشبة المسرح ليطل علي  جمهوره الذي يبلغ عدده 2000 شخص في ساحة الاوبرا وسط الإجراءات الإحترازية المشددة لعدم تفشي فيروس كورونا المستجد وتحاور الكينج محمد منير مع جمهوره قائلا أشعر أن هناك غضب رباني، وهو السبب في انتشار فيروس كورونا،

ومطلوب من الجميع الاستعانه بالله وان نتوكل جميعًا على الله، وأنه حزين على رحيل أشهر مهندسين الصوت وهم شهير نخلة ومؤنس العطوي، وأقدم لهم خالص التعازى”

و بدأ فقرات الحفل بغناء أغنية وطنية شهيرة بإسم يا عروسة النيل و تفاعل معه الجمهور بشدة بالتصفيق والرقص مما يخالف قواعد دار الاوبرا في الحفلات حيث يلتزمالوقار في الحفلات حتي الشبابية منها

ماذا غني الكينج في الحفلة

و أكمل وصلته الغنائية بغناء كل من الأغاني الأتية “غريبة,حرية, أحمر شفايف” و شجع الكينج محمد منير الجمهور علي الرقص و التصفيق في إشارة منه بفقده روح الحفلات و تفاعل الجمهور معه بالرقص و الغناء بسبب قلة الحفلات بسبب إنتشار الفيروس و حالتة الصحيه في الفترة الأخيرة.

و أضاف قائلا “المصايب التي تحصل في الأراضي الفلسطنية تحتاج إلي دعم و مساندة ” وغني أغنيته الشهيرة العمارة العمارة للطفل الفلسطيني.

و اشتغل المسرح تفاعلا مع الكينج محمد منير و ردد الجمهور شعارات مثل ” الكبير كبير بنحبك يا منير ”

و أكمل وصلته الغنائية بالعديد من الأغاني الشهيرة لها منها وبعدها غنى الكينج غريبة، يا سمرا، حتى حتى، احمر شفايف، فينك يا حبيبى، انا رايق، علمونى عنيكى، ابن ماريكا، الكون كله بيدور، الرزق على الله واشكى لمين

الحفل نظمتة دار الأوبرا المصرية برئاسة د.مجدي صابر بمشاركة وزارة الثقافة المصرية في ظل إحتفالات الوزارة بعيد تحرير سيناء و العاشرمن رمضان.

و إقيم علي مسرح النافورة و ذلك لتفادي التجمعات في أماكن مغلقة و تم قياس درجات حرارة كل الموجودين بالحفل وإلزامهم إرتداء الكمامات و تم تطهير المكان قبل واثناء الحفل وذلك تفادي لإنتقال فيروس كورونا بين الحاضرين

وحضر الحفل العديد من سفراء الدول العربية و الأجنبية في مصر و عددمن الشخصيات العامة و نجوم المجتمع..

اقرأ أيضا