محمد هنيدي و مني زكي يجتمعون من جديد فى فيلم ” الجواهرجي”

بعد نجاح فيلم صعيدي فى الجامعة الأمريكيةمحمد هنيدي و مني زكي يجتمعون من جديد فى فيلم " الجواهرجي"

نشر الفنان محمد هنيدي الصورة الأولى له مع الفنانة منى زكي في كواليس فيلمهما الجديد “الجواهرجي“، ولاقت اللقطة الطريفة لهما في الكواليس تفاعل كبير من الجمهور، حيث ظهر الثنائي وهما بملابس فريق الإطفاء، وكشفت الصورة عن اللوك الجديد الذي تظهر به منى زكي في الفيلم الجديد، وعلق محمد هنيدي على الصور قائلاً:” راجعين من تاني.. الجواهرجي”.

أحمد حلمي يسخر من هنيدي ومني زكي

تفاعل عدد من النجوم أيضاً مع صورة محمد هنيدي ومنى زكي في كواليس فيلم “الجواهرجي”، ومنهم الفنان أحمد حلمي، الذي علق بسخرية على صورة زوجته مع هنيدي في الفيلم وقال:”انا كنت في تاني ولسة راجع.. معجبتنيش خالص”، ولاقى تعليقه على تفاعل كبير من الجمهور، والذين اعجبوا بالروح المرحة التي تجمهم، وتبادلهم التعليقات الساخرة على حساباتهم بمواقع التواصل.

نشر أيضاً الفنان محمد هنيدي على حسابه بانستجرام، أحدث صورة له مع ابنه أحمد، وعلق على فرق الطول بينهما بسخرية، وقال:”والله وطولت يا أحمد، وانا اللي كنت مفكر هتفضل معايا في نفس الدور”، وظهر أيضاً ابن محمد هنيدي معه في كواليس تصوير الفيلم الجديد، والذي لم يكشف محمد هنيدي عن موعد عرضه للجمهور حتى الآن.

عودة هنيدي ومني زكي من جديد

يعود محمد هنيدي للتعاون مع منى زكي بعد سنوات طويلة من نجاحهما في فيلم “صعيدي في الجامعة الأمريكية”، ووصف هنيدي التجربة الجديدة بالجميلة وتوقع ان قصة الفيلم تهم الجمهور لأنها اجتماعية وخفيفة، وقال محمد هنيدي في آخر تصريحاته إنهم لم يستقروا على الإسم النهائي للفيلم الجديد، وأن إسم “الجواهرجي” قد يتم تغييرة، ولكن بطل الفيلم يعمل “جواهرجي”، وشارك هنيدي مؤخراً في موسم الرياض من خلال عرض مسرحيته الجديدة “سلام مربع” في الرياض.

فيلم صعيدي فى الجامعة الأمريكية

فيلم “صعيدي في الجامعة الأمريكية” بطولة محمد هنيدي ومنى زكي وأحمد السقا وطارق لطفى وهانى رمزى وغادة عادل، من إنتاج مدحت العدل، وإخراج سعيد حامد، وتدور أحداثه حول خلف الدهشوري خلف (محمد هنيدي) طالب صعيدي يحصل على ترتيب أول في الثانوية العامة، فحاز على منحة الالتحاق بالجامعة الأمريكية في القاهرة، يسافر ويقيم هناك مع اثنين من زملائه.

وفي الجامعة يتعرف على زملاء عديدين، يتعرض لكثير من المواقف الكوميدية الحرجة التي تحدث له من جراء هذا التحول الكبير في حياته، ويقع في حب زميلته (عبلة) التي كان يشاغلها أستاذها بالجامعة، وفي نفس الوقت تنجذب نحوه (سيادة)، ولكنه لا يبادلها نفس الشعور.