“بنتى مجنونة”..أول تعليق من والد الفنانة سارة سلامة على صورها

رد الفنان أحمد سلامة والد النجمة الشابة سارة سلامة على ما تردد حول خضوعها لعملية تجميل

نفى الفنان أحمد سلامة والد النجمة الشابة سارة سلامة ما تردد حول خضوعها لعملية تجميل، مؤكدا أنها لا زالت صغيرة على الخضوع لمثل هذه الجراحات، وكان ذلك خلال تصريحاته فى بعض اللقاءت الإعلامية، حيث جاء تعليق سلامة على الصور التى نشرتها إبنتة الفنانة الشابة، سارة سلامة، والتى جعلتها تظهر بملامح مختلفة تماماً، مما جعل البعض يردد خبر تعرضها لجراحات تجميل، لكن سلامة نفى ذلك مصرحاً: “بنتي مجنونة وتضع المكياج بطريقة مختلفة وهذا السبب وراء ظهورها بهذا الشكل الحالي”.

وتابع سلامة: “سارة لسة صغيرة إنها تعمل عمليات تجميل دلوقتى، لو الناس انتقدوا شكلها، في الآخر هي سارة ودا شكلها، ده طبيعة جيل وطبيعة عصر وطبيعة ظروف، وإحنا في جيلنا كنا مجانين في وقتنا، من الآخر هي أجيال بتسلم بعض”.

سارة سلمة عن خضوعها لجراحات تجميل

علقت سارة سلامة على الضجة المثارة حول خضوعها لجراحة تجميل تسببت في تشويه ملامحها، وقامت بنشر صورة جديدة لها مع توضيح غاضب أكدت فيه أن الجراحة الوحيدة التي خضعت لها كانت لتجميل الذات والنفس، وهو ما اعتبره البعض نفيا واضحا لخضوعها لعملية تكبير الشفاه، ولم ترد سارة على سبب التغير الواضح في ملامحها.

غياب سارة سلامة عن الساحة الفنية

اختفت الفنانة سارة سلامة من الساحة الفنية خلال الفترة الأخيرة، بالرغم من بدايتها القوية حيث شاركت وقت ظهورها في أكثر من عمل فني كانوا بطاقة التعارف بينها وبين الجمهور، وكانت آخر أعمالها مسلسل “إسعاف يونس” الذي قدمته مع الفنان محمد أنور ومجموعة من نجوم الكوميديا، العام الماضي، بالإضافة إلى مسلسل “يا أنا يا جدو” مع الفنان أحمد بدير، وكانت تلك الأعمال بعد عامين من الغياب.

خلال تلك الفترة ابعتدت سارة عن التمثيل واكتفت ببعض الأدوار المحدودة، بالإضافة إلى تواجدها على منصات التواصل الاجتماعي، حيث تقوم بمشاركة متابعيها الذين يصل عددهم لـ 143 ألف متابع عبر حسابها على موقع إنستجرام، صورها بشكل دوري خلال إجازتها التي تقضيها داخل مصر أو خارجها، حيث نشرت مجموعة من الصور خلال رحلتها إلى عدد من الدول منها إندونيسيا، ماليزيا، بالإضافة إلى الإمارات.

انتشرت شائعات خلال تلك الفترة حول اعتزالها التمثيل، وهو الأمر الذي نفاه والدها الفنان أحمد سلامة، في تصريحات سابقة، مؤكدا أن خطواتها أصبحت بطيئة في الفترة الأخيرة ولكنها لا تفكر في الاعتزال.