مهرجانات

محمود رضا الغائب الحاضر| أغانى التراث التى أشعلت حفل إفتتاح طريق الكباش

أقيم مساء أمس الخميس حفل عالمي ضخم لإفتتاح طريق الكباش بمدينة الأقصر المصرية، وذلك بحضور عدد كبير من النجوم ورجال الدولة المصرية، كما تم الإعلان عن اعتبار مدينة الأقصر متحفًا عالميًا مفتوحًا، وهو الحدث الأسطوري الذي انتظره الجميع والذي يساهم في الترويج للمناطق الأثرية بشكل مميز.

أغانى تراثية فى حفل الإفتتاح

أغنية الأقصر بلدنا

سيطرت عدد من أغاني التراث الشهيرة على الحفل، ففي أثناء تقديم محمد حماقي لأغنية “بلدنا حلوة” تخللها اللحن الشهير الخاص بأغنية “الأقصر بلدنا” للفنان الراحل محمد العزبي، إضافة إلى تقديم استعراضات مماثلة للاستعراضات التي قدمت قبل سنوات في الأغنية عن طريق فرقة رضا وقائدها الفنان الراحل محمود رضا، والتي كانت وقتها ضمن أحداث فيلم “غرام في الكرنك”.

أغنية احلى بلاد الدنيا بلادى

قدمت المطربة هند الراوي أغنية ترحيبية لزوار مدينة الأقصر بعنوان “أحلى بلاد الدنيا بلادي“، مستوحاة من الفلكلور، ولاقت تلك الأغاني إعجاب قطاع كبير من الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي والذين أشادوا بحالة الإبهار التي صنعتها الاحتفالية.

 

محمود رضا الغائب الحاضر

النجمة المصرية شيرين رضا حرصت على متابعة الحدث العالمي، كما عبرت عن مدى سعادتها بالاستعانة بأحد أشهر أعمال والدها الراحل محمود رضا في الاستعراض الرئيسي بالاحتفالية، وهو استعراض أغنية “الأقصر بلدنا” الذي تم تقديمه من خلال فيلم “غرام في الكرنك” قبل سنوات طويلة.

ونشرت شيرين رضا عبر موقع تويتر مقطع فيديو من الحفل وعلقت قائلة: “الله يرحمك يا محمود رضا”، ثم نشرت بعد ذلك عدة صور أخرى وواصلت التعليق فقالت: “صباح الخير على الجميع….صاحية فخورة ببلدي وأهل بلدي الشاطرين اللي أبهروا العالم.. شكرًا لكل من ساهم في هذا الحدث العظيم. شكرًا شكرًا شكرًا”.

لارا اسكندر ومحمد حماقى

شاركت النجمة لارا اسكندر في إحياء الحفل وتقديم الأغنية الأساسية مع محمد حماقي، وقدمت الجزء الخاص بها باللغة لإنجليزية، وقالت كلمات المقطع: “أساطير في المدى بتحلق من الأرض للسما، حكولي على كنوز ولا في الأحلام، مفيش منها اتنين، النور جابنا هنا، وهنا لما فتحت عينيه شفت الأقصر، عندنا إيمان بحلمنا ومصدقينه، مهما دورنا ولفينا، طريقي بيرجعنى تاني ليكي، وفي وادي الملوك هنا دايما بحس إنى اكتفيت، كل ركن وراه تاريخ محفوظ وكأن الأحلام ممكن تتحقق، الأقصر مهد الحياة”.

مقالات ذات صلة