هند صبري تستكمل نجاح “عايزة أتجوز” بتقديم جزء ثانى “البحث عن علا” على نتفليكس

بعد غياب أكثر من ١٠ سنوات تعود الشخصية المحبوبة علا عبد الصبور في أحدث مسلسلات نتفليكس العربية "البحث عن علا"

بعد غياب أكثر من ١٠ سنوات تعود الشخصية المحبوبة علا عبد الصبور، وذلك في أحدث مسلسلات نتفليكس العربية “البحث عن علا“. حيث تخوض علا خلال ست حلقات العديد من المغامرات في عالم جديد ورحلة مميزة تتأرجح فيها ما بين دوامة الحياة وبين محاولاتها لإعادة اكتشاف ذاتها كامرأة في حين تحاول الموازنة بين دورها كأم وزوجة ورائدة أعمال.

أحداث الجزء الثانى

بعد حدث مصيري، تبدأ “علا عبد الصبور” في رحلة لاكتشاف الذات والتعامل مع تحدّيات الواقع الجديد، يصحب علا عبد الصبور في رحلتها من أجل “البحث عن علا” الفنانة القديرة سوسن بدر في دور سهير أم علا، وهاني عادل في دور زوجها هشام.

كما ينضم إليهم ندى موسى ومحمود الليثي وداليا شوقي مع نخبة من ضيوف الشرف من بينهم الفنان الكبير خالد النبوي. فهل تتمكّن بمساعدة أسرتها وأصدقائها من بناء حياة خاصة بها وإيجاد التوازن بين مسؤولياتها المتعددة ومحاولاتها للخوض في مغامرات جديدة في حياتها؟.

مسلسل “البحث عن علا” من بطولة النجمة هند صبري، والتي شاركت كمنتج منفذ لأول مرة عبر شركتها SALAM PROD بالتعاون مع Partner Pro والمنتج المنفذ أمين المصري، المسلسل مستوحى من شخصيات من تأليف غادة عبد العال وقصة وسيناريو وحوار مها الوزير وغادة عبد العال ومن إخراج هادي الباجوري.

كواليس مسلسل البحث عن علا

خلال أحدى فاعليات مهرجان القاهرة السينمائى، تحدثت هند صبري عن تجربتها مع نتفليكس في مسلسل “البحث عن علا” أكدت أنها منذ عامين تواصلت مع صديق لها يعمل بالمنصة الشهيرة ويدعى أحمد الشرقاوي وأكدت أن لديها أفكار سوف تقدمها كمنتجة منفذة ووافقت إدارة نتفليكس على ذلك.

لافتة إلى أنها تحب شخصية علا وتشعر أنها تمثل الجانب الكوميدي في شخصيتها، مشيرة إلى أن مسلسل “عايزة اتجوز” ترك أثرا في الجمهور وأحبه الجميع في كل مكان، وشعرت أن الضحك فيه هو بمثابة الضحك على “الهموم” وهو أقصر طريق لتخطي تلك الهموم.

كما عبرت النجمة التونسية عن مدى سعادتها بتجربتها في مسلسل “البحث عن علا” خاصة وأنها شاهدت كل مراحل العمل باعتبارها منتج منفذ.