بعد سحبه من السينمات| طرح فيلم “Deep Water” على المنصات الرقمية

طرح فيلم "Deep Water" على المنصات الرقمية

كشفت صحيفة دايلي ميل عن طرح فيلم “Deep Water” عبر منصات البث بعد أن سحبت ديزني الفيلم من جدول إصداره السينمائي الأسبوع الماضي، بحيث يكون الفيلم، الذي لم يتم تحديد تاريخ إصداره الرقمي حتى الآن، متاحًا على Hulu للجماهير المحلية، وعلى أمازون في الخارج.

سحب فيلم “Deep Water” من السنيمات

كان من المقرر في الأصل إصدار الفيلم في دور العرض في 14 يناير/ كانون الثاني المقبل، وفي ذلك الوقت، أفاد موقع ديدلاين أن ديزني لم تقدم سببًا لسحب الفيلم من جدول إصداره السينمائي.

بحسب آخر التقارير الصادرة، قررت الشركة المنتجة طرح فيلم “Deep Water”، وهو أول فيلم للمخرج أدريان لين منذ ما يقرب من عقدين من الزمن، عبر منصات البث بدلاً من الإصدار السينمائي، بسبب الخوف من عدم تحقيق الإيرادات المرجوة.

لا سيما في ظل المنافسة الصعبة في سوق الأفلام وهيمنة الكبار على صناعة الفن والترفيه، واستشهدوا في ذلك بالإيرادات المخيبة للآمال للفيلم الموسيقي “West Side Story” الذي أخرجه ستيفن سبيلبرغ، حيث سجل 10.5 مليون دولار فقط في مبيعات شباك التذاكر، على الرغم من التقييمات الإيجابية من النقاد.

قصة فيلم “Deep Water”

استنادًا إلى كتاب باتريشيا هايسميث، يتناول فيلم “Deep Water” قصة فيك وميليندا فان ألين، وهما زوجان يجسد أدوارهما بن أفليك وآنا دي أرماس، تأخذ الهلاوس لديهما منعطفًا ملتويًا عندما يبدأ الناس من حولهم بالموت، وبدلاً من التعامل مع التداعيات الاجتماعية للطلاق، عقدا اتفاقًا على سماح كل منهما للآخر بالدخول في علاقات أخرى، لكن الأمر يصبح فوضويًا، حيث كشفت قصة الفيلم عن الواجهة المظلمة لحياة الضواحي الأمريكية.

اَخر أخبار النجمة آنا دي أرماس

كشف موقع “ديدلاين” عن تعاون جديد بين النجمة آنا دي أرماس و النجم كريس إيفانز في فيلم “Ghosted”، ويعتبر هذا ثاني مشاركة للثنائي بعد فيلم “Knives Out” عام 2019، وكشف التقرير أيضًا أن النجمة سكارليت جوهانسون اعتذرت بشكل ودي عن بطولة الفيلم بسبب تضارب في جدول مواعيدها.

ويشارك النجم كريس إيفانز أيضًا كمنتج للفيلم، والنجمة آنا دي أرماس منتج تنفيذي، وسيكون كاتبا الفيلم، ريت ريس، وبول ويرنيك، منتجين أيضًا، حيث يرتكز المشروع بناءً على فكرة أصلية لهما، وقاما بعرضها بشكل استباقي على شركة Skydance الإعلامية