لقطات من مسيرة الراحل سيدني بواتييه الفنية وفيلم وثائقي عن حياته

فيلم وثائقي عن الراحل سيدني بواتييه

تعمل شركة آبل على فيلم وثائقي من إنتاج الإعلامية أوبرا وينفري وإخراج ريجينالد هودلين، ويتم تصويره منذ أكثر من عام، حيث يتناول حياة أسطورة هوليوود سيدني بواتييه.

فيلم وثائقي عن سيدني بواتييه

يتضمن الفيلم مشاركات من أفراد عائلته، وأبرز محطات مسيرته السينمائية، حيث وصل إلى درجة عالية من النجومية، فإلى جانب كونه ممثلًا موهوبًا، كان سيدني بواتييه أيضًا مخرج أفلام وناشطًا وسفيرًا، ففي عام 1974، منحته الملكة إليزابيث الثانية وسام الفروسية، الذي يعتبر من أعلى الأوسمة في المملكة البريطانية.

مسيرة الراحل سيدني بواتييه

سيدني بواتييه يعتبر هو أول نجم من ذوي البشرة السوداء يرشح لنيل جائزة الاوسكار وكان ذلك في عام 1958عن فيلم “The Defiant Ones” لعام 1958، لكن استطاع أن يحصل على الجائزة ويصبح أول نجم أسود يحصل علي الاوسكار في عام 1964 وذلك عن فيلم “Lilies of the Field”.

ومنذ هذه اللحظة نال النجم سيدني بواتييه شعبية جارفة على مستوى العالم وكذلك في الولايات المتحدة بعد حصوله على الجائزة وكذلك بسبب اختياره للأدوار التي يشارك فيها في فترة الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي.

ونال أبضا النجم الراحل جائزة الأوسكار الفخرية عام 2002، وقد قدم خلال مسيرته الطويلة أكثر من 55 عمل، وكان آخر أعماله فيلم “The Last Brickmaker in America ” عام 2001.

وفاة الراحل سيدني بواتييه

سيدني بواتييه، الذي وافته المنية يوم الجمعة الموافق 7 يناير 2022، عن عمر يناهز 94 عامًا في منزله في بيفرلي هيلز بـ لوس أنجلوس، وأكد وفاته فريد ميتشل وزير خارجية جزر الباهاما، هو أول شخص من ذوي البشرة السمراء يفوز بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل عن فيلم “Lilies of the Field” عام 1963.

وسبب خبر وفاته حالة من الحزن بين النجوم، حيث أعرب نجوم الفن عن خالص حزنهم وتعازيهم لوفاة سيدني بواتييه، حيث كتب ويل سميث في منشور عبر حسابه بإنستجرام: “شكرًا لك سيدني بواتييه على تحطيم الحواجز، وتمهيد الطريق، وجعل من الممكن أن يكون هناك ويل سميث”.

كما شارك الممثل الأمريكي جيمي فوكس مقطع فيديو مدته ثلاث دقائق لبعض أفضل لحظات سيدني بواتييه السينمائية وإنجازاته المهنية، ولحظة خاصة شاركوها معًا عندما تم ترشيحه لجائزة الأوسكار عن فيلم “Ray”.