لم يكن فيروس كورونا بل تصميم حمام السباحة..السبب الحقيقي لتأجيل حفلات أديل Adele

السبب الحقيقي لتأجيل حفلات أديل Adele

أجلت أديل مجموعة حفلاتها التي كان من المقرر إقامتها على مسرح الكولوسيوم في منطقة سيزار بالاس قبل موعد الحفل بـ 24 ساعة فقط، مشيرةً أن السبب هو تفشي فيروس كورونا بين أعضاء فريقها.

السبب الحقيقي لتأجيل حفلات أديل Adele

تسبب القرار في تأجيج غضب الآلاف من الجماهير، حيث أنفق الكثير منهم ما يصل إلى 9000 دولار على التذاكر، ولم يعلموا بإلغاء الحفل إلا بعد وصولهم إلى المسرح، لكن أكدت التقارير أن أديل ألغت العروض بعد خلاف حول تصميم الديكور المحدد، وليس بسبب فيروس كورونا كما قالت في فيديو للجمهور.

قال مصدر لصحيفة ذا صن: “عندما رأت أديل التصميم النهائي، رفضت المشاركة، ووصفت حمام السباحة بأنه بركة قديمة مترامية الأطراف، ورفضت الوقوف في منتصفها”، وأوضح أن القصد كان ملؤه بالماء في موقع الحفل، ثم يتم رفعها على آلة تشبه الرافعة، مما يعطي تأثيرًا بصريًا أنها تطفو على الماء.

الجمهور يغضب و أديل تعتذر

نتيجة لتأجيل العروض، تعرضت أديل لانتقادات شديدة، حيث وصل سعر تذاكر الدرجة الأولى إلى 30.000 دولار في السوق السوداء، كما دفع بعض الجمهور، وخاصةً من بريطانيا ومن جميع أنحاء الولايات المتحدة، آلافًا أخرى في أسعار تذاكر الطيران.

وطالب الكثيرون أديل أن تتحمل تكاليف بدل السفر الذي تكبدوه، وشكك آخرون في حجة فيروس كورونا التي تحججت بها، حيث أفاد أحد التقنيين في الحفل أن أديل كانت تصر على إزالة نظام الصوت في مسرح كولوسيوم، واستبداله بنظام مختلف من أجلها.

أديل اعتذرت شخصيًا للجماهير بعد إلغاء سلسلة حفلاتها، التي كان من المقرر إقامتها في لاس فيجاس، وتحدثت مع جماهير الحفل الغاضبين، الذين سافر بعضهم من جميع أنحاء العالم، عبر تطبيق فيس تايم FaceTime، بعد تأجيل حفلاتها في اللحظة الأخيرة.

وأثناء مكالمة الفيديو، اعتذرت أديل للجمهور المتواجد في الحدث، وحثتهم على زيارة متجر الهدايا الخاص بها في لاس فيجاس.

أجر أديل Adele في حفلات لاس فيجاس

كشفت صحيفة دايلي ميل،  أن أجر أديل يتجاوز 500 ألف جنيه إسترليني في الليلة الواحدة، ويتراوح ثمن تذاكر الحفل من 971 جنيهًا إسترلينيًا إلى 12462 جنيهًا إسترلينيًا، وستحصل أديل Adele على نسبة من مبيعات التذاكر.

بالإضافة إلى نسبة على البضائع المباعة في المكان، وقام المنظمون للحفل بإعداد السجادة الحمراء استعدادًا لاستقبال أديل.

بدورها، أفادت الإندبندنت أن أديل ستحصل على امتيازات أخرى على هامش الحفل، مثل جناح خاص بقيمة 41 ألف جنيه إسترليني في الليلة الواحدة، سيكون متاحًا لها في أي وقت.