المسلسل الكوري “Hellbound” يحصد لقب الأكثر مشاهدة على نتفليكس

مسلسل الرعب الكوري الجنوبي "Hellbound" من نتفليكس أصبح ظاهرة عالمية

مسلسل الرعب الكوري الجنوبي “Hellbound” من نتفليكس أصبح ظاهرة عالمية أخرى بين عشية وضحاها، حيث قام بإطاحة مسلسل “لعبة الحبار – Squid Game” الشهير من التربع على قائمة العروض الأكثر مشاهدة على منصة نتفليكس. و بحسب تحليلات شركة FlixPatrol، أصبح مسلسل “Hellbound” العرض الأكثر مشاهدة في العالم على نتفليكس في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني، حيث تصدر معدلات البث في أكثر من 80 دولة في غضون 24 ساعة من عرضه لأول مرة.

قصة المسلسل الكوري Hellbound

تدور أحداث المسلسل الكوري “Hellbound” حول الأعمال العنيفة التي يقوم بها فريق من الشياطين، الذين يلاحقون المذنبين الذين سبق أن زارهم كائن غريب أبلغ الضحية بتاريخ وفاتهم، ثم تقوم المخلوقات العملاقة بحرق ضحاياها وترسلهم إلى الجحيم، مما أدى إلى اندلاع الهستيريا العامة والتعصب، وعُرضت الحلقة الاولى من المسلسل، الذي أخرجه يون سانغ هو، لأول مرة في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي 2021 في سبتمبر/ أيلول الماضى.

مسلسل Hellbound يتفوق على لعبة الحبار

ذكرت صحيفة الجارديان، أنه تم حرمان مسلسل لعبة الحبار من لقب الأكثر مشاهدة على نتفليكس بسبب مسلسل الرعب الكوري الجديد “Hellbound”، والذي ثبت أنه حقق نجاحًا أكبر، حيث احتل المرتبة الأولى في غضون 24 ساعة من العرض الأول في 19 نوفمبر، وخلال هذه الفترة عزز مقاييس المشاهدة في أكثر من 84 دولة.

كما كشفت الصحيفة أيضًا أن كلا العرضين من الدراما الكورية الجنوبية، ولكن بينما يروي مسلسل “لعبة الحبار” قصة البسطاء المتفائلين الذين يخاطرون بحياتهم من خلال لعب الألعاب العنيفة على أمل الفوز الكبير، فإن مسلسل “Hellbound” تدور أحداثه حول فريق من الشياطين العنيفة الذين يبحثون عن المذنبين الذين يعرفون بالفعل عندما يموتون.

الموسم الثانى من لعبة الحبار

مسلسل لعبة الحبار الذي عُرض لأول مرة في 19 سبتمبر، قضى 46 يومًا غير متتالية في الصدارة، وشاهده ما يقدر بنحو 142 مليون أسرة في 94 دولة في أكتوبر، وحقق أرباحًا تقدر بنحو 900 مليون دولار لشركة نتفليكس، وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلن مخرج المسلسل هوانغ دونغ هيوك عن الاستعداد للموسم الثاني من لعبة الحبار، قائلًا: “أنا في عملية التخطيط حاليًا، لكن أعتقد أنه من السابق لأوانه تحديد متى وكيف سيحدث ذلك”.