أخبار النجوم

صفية العمري تشكو من التجاهل الفني وتكرار الشائعات حولها

كشفت النجمة صفية العمري في لقائها الأخير مع برنامج “حبر سري” عن معاناتها مع الشائعات المتكررة حولها في الفترة الأخيرة، وعبرت عن غضبها الشديد من هذا الأمر، خاصة أن مثل هذه الشائعات تتسبب في قلق أسرتها.

صفية العمري تشكو من التجاهل الفني وتكرار الشائعات حولها

قالت صفية العمري إن مروجي الشائعات لا يهتمون بمشاعر أسر الفنانين وأبنائهم الذين يقلقون بشدة من هذه الشائعات، وقالت إنها قرأت في الفترة الأخيرة شائعات حول إصابتها بالعمى وكذلك شائعات حول دخولها مستشفى للأمراض النفسية بالإضافة إلى شائعات الوفاة.

وعبرت عن حزنها بسبب تكرار الشائعات حول الفنانين الذين أفنوا حياتهم من أجل إسعاد الجمهور، وقالت إنها لا تعرف ما الاستفادة من وراء هذه الشائعات المتكررة حول الفنانين.

كذلك عبرت الفنانة القديرة صفية العمري عن ضيقها الشديد من التجاهل الفني لها في السنوات الأخيرة، وأكدت أنها لم تعتزل الفن والتمثيل ولكن المنتجون هم من يتعاملون معها بصفتها معتزلة، وقالت إن المنتجين يهتمون فقط بأبناء الجيل الحالي، مشيرة إلى أن الأعمال التي تعرض عليها لا تليق بتاريخها الفني ومكانتها لذلك لا تقبلها.

ولا تهتم بالمال إذا كانت ستقدم عمل فني لا يتناسب مع تاريخها الفني خاصة أن ذلك لن يرضي الجمهور، مشيرة إلى أن بعض المنتجين يرسلون إليها أدوار عبر رسائل “الواتس أب” واعتبرت ذلك تصرف لا يليق، لأنها تتعامل مع الفن بشكل جدي وتحرص على قراءة الأعمال بعناية وإعطاء ملاحظاتها وانطباعاتها على الشخصية التي تقدمها.

وكانت النجمة صفية العمري قد كشفت في تصريحات تلفزيونية لها منذ عامين إنها رفضت الزواج مجدداً بعد انفصالها عن زوجها الراحل جلال عيسى، وإنها قررت إلحاق أبنائها بمدرسة داخلية في أمريكا منذ صغرهما، وذلك لرغبتها في أن ينالوا تعليم وحياة جيدة، ولكن سفرهم وابتعادهم عنها يجعلها تشعر بالوحدة.

ولكنها لا تشعر بالوحدة بسبب غيابها عن الأعمال الفنية، وقالت إنها تشعر بالاكتفاء من الفن وقدمت كل الشخصيات التي من الممكن أن تقدمها، ولا يوجد أدوار جديدة تضيف إلى تاريخها ومسيرتها، لذلك فهي ابتعدت بإرادتها عن الأعمال الجديدة.

Leave a Reply

Back to top button