أخبار النجوم

هكذا ردت بسمة بوسيل على أزمة غنائها لهبة طوجي

بسمة بوسيل، وقعت في أزمة مؤخراً بعد إعادتها غناء أغنية الفنانة هبة طوجي الشهيرة “مين اختار”، وطرحت معها فيديو غنائي على حسابها بانستقرام، وهو ما جعلها تقع في أزمة مع شركة “وتري” مالكة حقوق الأغنية، والتي اعتبرت ذلك تعدياً على حقوق صناع الأغنية من قبل بسمة بوسيل.

هكذا ردت بسمة بوسيل على أزمة غنائها لهبة طوجي

رغم تراجع بسمة بوسيل، إلا أنها كشفت موقفها من الأزمة وردت على الجدل الدائر حول تقديمها للأغنية ونشرت مقطع من أغنية أخرى بصوتها بعنوان “أغنية الطفولة”، ووجهت من خلالها رسالة قوية للمنتقدين.

وقالت: لما حدا يغني لحدا غني عن التعريف.. يعني عنده تاريخ وشهرة وثقة بالنفس.. ما حدا يجبلي سيرة الكوفر الحراق، حرقته، صارت قصة تحرير واستقلال، ما بدها هلقد.. تحياتي”، وكشفت بسمة بوسيل عن استمرارها في طرح أغاني جديدة الفترة المقبلة.

وكشفت بسمة بوسيل في منشورات أخرى لها مؤخراً عن استعدادها للعودة إلى الغناء وطرح أعمال أخرى بصوتها، ونشرت فيديو آخر أثناء أدائها أغنية “بكرة شي نهار” للفنانة جوليا بطرس، وأدتها بسمة بوسيل بصوتها مع توزيع موسيقي جديد، وأرفقت مع الأغنية فيديو لها مع ابنها آدم تامر حسني، وأهدت الأغنية له.

وقالت في تعليقها على الفيديو عبر حسابها بانستقرام: “من احب الاغاني على قلبي ، وانا بغني الكوفر ده كنت شايفه آدم قدامي وهو راجل كبير..”، وتعزلت بسمة بوسيل في رسالتها بالفنانة جوليا بطرس صاحبة الأغنية الأصلية.

وأعلنت بسمة بوسيل عن استعدادها لإعادة تقديم عدة أغاني في الفترة المقبلة بنفس الطريقة، وشوقت الجمهور إلى عملها القادم، وكشفت أنها تستعد لغناء أغنية باللهجة المغربية في الفترة المقبلة.

وأكدت إصرارها على الاستمرار في الغناء وطرح أعمال جديدة، وطلبت من الجمهور تقديم اقتراحاتهم إليها في الأغاني التي يريدون سماعها منها، ونشرت مؤخراً عدة صور جديدة لها داخل الاستديو أثناء عملها على تسجيل الأغاني بصوتها.

Leave a Reply

Back to top button